1.2 السنوات
المتبقية
حتى عام 2015

1990 2015
الغايات: الهدف الثاني
  1. الغاية 8 - ألف:‏ ‏ المضي في إقامة نظام تجاري ومالي يتسم بالانفتاح والتقيد ‏بالقواعد والقابلية للتنبؤ به وعدم التمييز
    • يشمل التزاما بالحكم الرشيد والتنمية وتخفيف وطأة الفقر - ‏على الصعيدين الوطني والدولي
  2. الغاية 8 - باء: ‏‏ معالجة الاحتياجات الخاصة لأقل البلدان نموا
    • وهي تشمل: دخول صادرات أقل البلدان نموا إلى الأسواق معفاة ‏من التعريفات الجمركية وبدون الخضوع للحصص؛ وبرنامجا ‏معززا لتخفيف عبء الديون الواقع على البلدان الفقيرة المثقلة ‏بالديون وإلغاء الديون الثنائية الرسمية؛ وزيادة المساعدة الإنمائية ‏الرسمية إلى البلدان التي أعلنت التزامها الحد من الفقر
  3. الغاية 8 - جيم:‏‏‏ معالجة الاحتياجات الخاصة للبلدان النامية غير الساحلية والدول ‏الجزرية الصغيرة النامية
    • (عن طريق برنامج العمل من أجل التنمية المستدامة للدول ‏الجزرية الصغيرة النامية ونتائج الدورة الاستثنائية الثانية والعشرين ‏للجمعية العامة)‏
  4. الغاية 8 - دال:‏‏‏‏ المعالجة الشاملة لمشاكل ديون البلدان النامية باتخاذ تدابير على ‏الصعيدين الوطني والدولي لجعل تحمل ديونها ممكنا في المدى ‏الطويل
    • المساعدة الإنمائية الرسمية
    • الوصول إلى الأسواق
    • القدرة على تحمل الديون
  5. الغاية 8 - هاء:‏‏ ‏ التعاون مع شركات المستحضرات الصيدلانية لإتاحة العقاقير ‏الأساسية بأسعار ميسورة في البلدان النامية
    • نسبة السكان الذين يمكنهم الحصول بشكل دائم ‏على العقاقير الأساسية بأسعار ميسورة
  6. الغاية 8 - واو:‏‏‏ التعاون مع القطاع الخاص لإتاحة فوائد التكنولوجيات الجديدة، ‏وبخاصة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
    • الخطوط الهاتفية لكل 100 نسمة
    • المشتركون في شبكات الهاتف الخلوي لكل 100 ‏نسمة
    • مستخدمو الإنترنت لكل 100 نسمة

6 إقامة شراكة عالمية من أجل التنمية

أين نحن؟


برنامج الأمم المتحدة في العراق

انخفضت نسبة المساعدات الرسمية للتنمية من حيث نصيب الفرد الموجهة إلى المنطقة انخفاضا حادا في نهاية السنوات العشر الأولى من القرن الحادي والعشرين مقارنة ببداية التسعينيات.  كما أن هذه المساعدات لا تفي بمتطلبات الدول العربية الأقل نموا. بينما وصلت المساعدات الرسمية من الدول العربية المانحة (محققة هدف لجنة المساعدة للتنمية المحدد بنسبة 0,7 في المائة من الدخل القومي الإجمالي) لحوالي 7 مليارات أمريكي لعام 2008.

وبالرغم من أن المساعدات العربية جاءت بشكل غير مشروط ولكنها تمثل فقط الثلث من ال 22 مليار دولار المتوفرة من لجنة المساعدات للتنمية حيث أن معظم الدول المانحة تقدم منحا أدنى من الهدف الذي حددته اللجنة.

وفي عام 2007، استطاعت الدول العربية 93 في المائة من صادراتها غير النفطية بدون رسوم جمركية إلى أسواق الدول المتقدمة. مما يعتبر تحسنا ملحوظا  نسبة لمعدل ال 35 في المائة في العام 1996. ومن جهتها فإن الدول  العربية اتخذت تدابير جديدية لتحرير التجارة خلال السنوات العشر الماضية مع إنشاء منطقة التجارة العربية الكبرى ومجلس التعاون لدول الخليج العربية واتحاد دول المغرب العربي. وأصبحت إحدى عشرة دولة أعضاء في منظمة التجارة العالمية بينما تجري ثمان دول أخرى مفاوضات مع المنظمة بغية الإنضمام إليها.

وقد حققت دولة واحدة فقط من أصل الدول العربية الأربع الفقيرة المثقلة بالديون نقطة إكتمال مؤشر الدول الفقيرة المثقلة بالديون.

كما حققت المنطقة العربية تقدما ملحوظا في قطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات وخاصة لجهة ارتفاع نسبة مستخدمي والهاتف النقال ولكن لا تزال الدول العربية الأقل نموا متأخرة عن باقي الدول العربية في هذين المجالين.

قصصنا في الميدان

  • سيقدم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي التمويل اللازم لإعداد تقرير تقييم الحكم الرسمي وغير الرسمي، وسيتم الانتهاء منه منتصف العام

    شراكة جديدة لتقييم نظام الحكم في اليمن

    صنعاء – سيوقع اليوم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مع الحكومة اليمنية وثيقة مشروع لإجراء تقييم لنظامي الحكم الرسمي وغير الرسمي في اليمن. وسيتم إجراء هذهللمزيد