برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يوقع اتفاقية مع البنك الدولي وصندوق الأوبك للتنمية لإنشاء "بوابة التنمية العربية"

19 أبريل 2013

imageدكتورة/ سيما بحوث مدير المكتب الإقليمي للدول العربية توقع الاتفاقية نيابة عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي


واشنطن العاصمة – اتفق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والبنك الدولي وصندوق الأوبك للتنمية الدولية (أوفيد) اليوم على إنشاء نموذج أولي مبتكر لجمع البيانات يعمل في النهاية على إتاحة قدرة وصول إلكترونية على الإنترنت إلى إحصائيات التنمية المطلوبة بشدة في جميع الدول الاثني والعشرين الأعضاء في الجامعة العربية.  
 
وسوف توفر بوابة التنمية العربية بيانات حديثة وموثوقة وملائمة عن التنمية في دول المنطقة العربية، إذ ستتيح للحكومات العربية المعلومات التي تحتاجها للقيام باستثمارات مستندة إلى الأدلة والشواهد في المبادرات والسياسات المعنية بالتنمية البشرية.
 
تقول الدكتورة/ سيما بحوث مديرة المكتب الإقليمي للدول العربية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والتي مثلت البرنامج في مراسم توقيع الاتفاقية: "إن إنشاء بوابة التنمية العربية يأتي في وقت يتسم بالأهمية؛

وإن إحراز تقدم باتجاه تحقيق تنمية بشرية مستدامة أمر جوهري إذا أرادت البلدان العربية أن تحقق جوانب السلام والأمن والاشتمال الأرحب نطاقاً التي تناضل شعوبها وحكوماتها من أجلها".

يقوم على تمويل بوابة التنمية العربية مجموعة التنسيق التابعة لصناديق التنمية الوطنية والإقليمية العربية، وهي هيئة تنسيق تتألف من ثلاث وكالات معونة ثنائية الأطراف وست وكالات متعددة الأطراف في المنطقة العربية. 
 
وجمهور البوابة المستهدف ليس فقط صانعي السياسات ولكن أيضاً المستثمرين من القطاع الخاص، والمحللين، والوكالات المعنية بالتنمية، والمنظمات غير الحكومية التي تقدم إسهامات بالغة الأهمية في السياسات الإنمائية.

وسوف توفر البوابة إحصائيات حديثة ومدونات وساحات للمناقشة وفرصاً لاستطلاع الآراء ومنابر للتعاون في الوقت الحقيقي، حيث ستساعد جميعها في إنشاء مجتمع إلكتروني قيّم مخصص لتحسين حياة المواطن العادي في منطقة الدول العربية.