دعم هولندي لتوسيع أنشطة المياه والصرف الصحي في حجة

06 يوليو 2014

imageالشباب يسلطون الضوء على المهارات التي اكتسبوها

صنعاء- تم توقيع إتفاقية للتمويل المشترك بين مملكة هولندا ممثلة بالسيد جيروين فيرهيول سفير مملكة هولندا وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ممثلا بالسيد باولو ليمب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمبلغ ٥٠٠،٠٠٠ يورو يتم تخصيصها لقطاع المياه والصرف الصحي.

وأثناء حفل التوقيع عرض الشباب المستفيدين في منطقة أرحب المتأثرة بالنزاعات مشاريعهم الناجحة في مجال المياه والصرف الصحي من المشروع التجريبي ٢٠١٢-٢٠١٣ المنفذ من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنطقة زوا (zoa ) الهولندية.

حيث تعاني منطقة أرحب من نقص شديد في إمدادات المياه ويعتمد سكان المنطقة على الحصول على مياه للشرب من القليل من الأبار وأثناء فترة القتال الذي إندلع في المنطقة منذ عام ٢٠١١ تم تدمير معظم آبار مياه الشرب في المنطقة كما تضررت البنى التحتية المحلية. ومنذ ذلك الحين لم يتمكن السكان من الحصول على كميات كافية من المياه في منزلهم لتلبية الإحتياجات الأساسية لهم مثل الشرب والطبخ والغسيل والاستحمام.

ومن جانبهم. شرح الشباب كيف أدى عملهم المشترك مع منهجية 3x6 التي ينتبها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لإيجاد فرص العمل المستدامة إلى تحسين وضعهم الإقتصادي وفي نفس الوقت ساهمت في التخفيف من التحديات المتعلقة بالمياه والصرف الصحي في المنطقة .

يقول نعمان الشامي (٣٠ عام) أن التدريب المهني الذي حصل عليه من خلال منظمة زوا (ZOA ) في مجال المياه والصرف الصحي وقد ساعده في إكتساب مهارات جديدة وتوفير مصدر للدخل وبالإضافة إلى ذلك فإنه قد ساعد في حل مشكلة صعوبة الحصول على المياه لمجتمعه من خلال إعادة تأهيل أحواض المياه. وأضاف قائلا " لقد تحسنت حياتي وحياة السكان في المنطقة بسبب مشاركتي في هذا المشروع"

وقد عبر السيد باولو ليمب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي "إنه لمن المطمئن أن نرى الشباب ممكنين إقتصاديا في هذه الفترة الإنتقالية الحرجة من أجل مصلحة الشعب اليمني حيث يتصرف الشباب بإعتبارهم عوامل محفزة للسلام كما إنهم يساهمون في تخفيف معاناة ما بعد النزاعات في مجتمعهم".

وسيتم تخصيص المساهمة الهولندية من أجل توسيع هذه التجربة الناجحة، والتي سيتم تنفيذها في محافظة حجة للمرحلة المقبلة.

ومن جانبه، شدد بالسيد جيروين فيرهيول السفير الهولندي على الأهمية الحيوية لتحسين الوصول على إمدادات المياه الآمنة، وتعزيز الممارسات الصحية لدى السكان في اليمن.

ويضيف بالسيد فيرهيول "إن تمكين الشباب في محافظة حجة يعد هدفا أساسيا للمشروع الذي سنوقع عليه اليوم". ويضيف بالقول "إن نتطلع لإيجاد تعاون ناجح بين كافة الأطراف المعنية لتحقيق هذا الهدف المشترك. إن المزج بين التدريب المهني وإيجاد إستدامة فيما يتعلق بالحصول على المياه كمورد ثمين سيؤدي إلى إستكمال الفترة الإنتقالية السياسية والإقتصادية في اليمن بنجاح".

هذا وقد حضر الفعالية السيدة ميكيو تاناكا، المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، السيد أمين القدمي نائب المحافظ وأمين عام المجلس المحلي بالمحافظة والسيد هيثم جباري، ممثلا عن مكتب المحافظة، والسيدة زومريتا جاهيك، سكرتير أول بسفارة هولندا، والسيد عبد العظيم الحمدي ممثل عن المجلس المحلي في أرحب والدكتورة فيرجينيا كينج، الممثل القطري لمنظمة zoa الدولية، والسيد عبد الخالق شهران من الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف، واحمد القرندل ممثلا لمكتب الصندوق الإجتماعي للتنمية في حجة، وممثلين من فريق المياه والصرف الصحي بالإضافة إلى عدد من المسئولين في الأمم المتحدة 

جهة الإتصال

كوكب الذيباني، المختص الوطني للإتصال والمناصرة لمشروع تمكين الشباب إقتصاديا
هاتف: +٩٦٧٧١٢٢٢١٩٥٠
بريد إلكتروني: kawkab.althaibani@undp.org